مراكز علاج مرض النوم

الكاتب: رامي -
مراكز علاج مرض النوم
"

مراكز علاج مرض النوم.

مركز علاج مرض النوم

يوجد أكثر من 850 مركزًا ومعملاً لاضطرابات النوم متعمدًا من قِبَل الأكاديمية الأمريكية لطب النوم. واعتماد هذه المراكز والمعامل يعني أنها قد استوفت معايير صارمة، وأنها توفر أعلى مستوى من الرعاية. إن معظم الأطباء الذين يعالجون هذه الاضطرابات يتعاونون مع تلك المراكز أو على الأقل مع أحدها لإرسال مرضاهم إليها لإجراء اختبارات.

عليك حزم حقيبتك لقضاء الليل بالمركز مثلما تفعل تقضي ليلة في فندق أو في منزل أحد أصدقائك، وسوف تقوم بتغيير ملابس النوم. وبعد حصولك على بعض الوقت للاسترخاء، سيقوم الفني بإعداد جهاز مراقبة النوم. عليك إبلاغ الخبير التكنولوجي بأي تغيرات حديثة في نومك وإبلاغه بأي مشكلات خاصة عند زيارته.

تسجيل ودراسة طبيعة نومك

تقوم مراكز علاج مراض النوم باستخدام ما يعرف باسم مقياس النوم المتعدد Polysomnography لتسجيل نومك بشكل مستمر. هناك العديد من الأجهزة الإلكترونية الصغيرة وأجهزة الاستشعار الأخرى التي توضع على مواضع محددة من الجسم لأخذ قراءات متنوعة أثناء النوم. ربما يتم وضعها في المواقع التالية:

&bull فوق فروة الرأس لتتبع موجات المخ.

&bull تحت ذقنك لقياس الذبذبات في التوتر العضلي (المسمى بمخطط العضلات الكهربائي).

&bull بالقرب من عينيك لقياس حركة العين.

&bull بالقرب من فتحات الأنف لقياس تدفق الهواء.

&bull على شحمة الأذن أو إصبعك لقياس مقدار الأكسجين في دمك (باستخدام جهاز يسمى باسم الأوكسيميتر أو مقياس الأكسجين).

&bull على صدرك لتسجيل معدل ضربات القلب وإيقاعه.

&bull على أرجلك لتسجيل الانتفاضات والارتعاشات.

&bull فوق عضلات الضلع أو حول القفص الصدري والبطن لمراقبة التنفس.

ينم تجميع القراءات في ملف واحد على الكمبيوتر (يعرف باسم مخطط النوم المتعدد) حيث يمكن تحليلها حسب تسجيلها. يوضح الشكل 18-1 شخصًا مهيأً لدراسة طبيعة النوم.

بالإضافة إلى ذلك، يمكن استخدام شريط صوتي لتسجيل الغطيط والتحدث أثناء النوم أو أي أصوات أخرى. ويمكن أيضًا استخدام شريط فيديو لمقارنته بمخطط النوم المتعدد. ربما يوضح ذلك أنك تغط فقد عندما تكون في مواضع معينة. قد تتضح علامات اضطراب الحركة واضطراب النوم على شريط الفيديو.

وبمجرد تركيب كل الأجهزة، فسوف تُترك بمفردك كي تخلد إلى النوم. وطوال الليل، سيقوم العاملون بالمعمل بضبط الأجهزة في غرفة التحكم المجاورة . كل غرف النوم مزودة بأجهزة اتصال داخلية أوتوماتيكية، ولذلك فإذا كنت بحاجة للذهاب إلى الحمام فكل ما عليك هو أن تقول ذلك بصوت عالي. كل الأسلاك المرتبطة بغرفتك متجمعة في صندوق، ولذلك فسوف يأتيك الفني ويفصلك عن الصندوق لكي يحررك لتستيقظ.

إذا اكتشفت مشكلة التنفس لديك مبكرًا، فربما يقوم العاملون بالمختبر بإيقاظك وإعطائك ضغطًا مستمرًا إيجابيًا لممر الهواء أثناء النصف الثاني من الليل. وذلك يسمح لخبراء النوم باكتشاف مدى فاعلية العلاج بالنسبة لك.

وفي الحالات التي يشتبه فيها ظهور مرض الخُدار، سيحاول طبيب النوم أيضًا تقييم نومك أثناء النهار. وإذا كان الأمر كذلك، فستحتاج إلى الإقامة حتى اليوم التالي. وفي هذه الحالة، سيتم إخبارك بمجريات الأمور لمساعدتك حتى يمكنك وضع خطط مناسبة.

اختبار كمون النوم المتعدد

وسوف تخضع أيضًا لاختبار كمون النوم المتعدد، الذي يقيس المدى الذي ستستغرقه حتى تخلد للنوم عندما ترقد في غرفة هادئة، والذي يميز أيضًا مراحل النوم التي تمر بها أثناء غفوة قصيرة. عادة ما يتكرر الإجراء أربع أو خمس مرات أثناء النهار خلال ساعتين. ستتم مراقبة أنماط نومك

بنفس أجهزة التسجيل التي استخدمت في الليلة السابقة. ويدل النوم خلال خمس دقائق كل مرة على نعاس شديد.

وهناك طريقة بديلة لقياس النعاس أثناء النهار وتتمثل في اختبار اليقظة. وهنا سوف تتلقى تعليمات مضادة لتعليمات اختبار كمون النوم المتعدد؛ أي أن تحاول البقاء متيقظًا. ولكي تقوم بذلك، فستتأثر قدرتك بدرجة استبعادك للنوم.

وفي معظم الحالات، فإن قضاء ليلة واحدة يعد كافيًا. سوف تستيقظ صباحًا وسوف يأتيك الفني لإزالة جهاز المراقبة. بعدها، يمكنك أن تأخذ حمامًا وتغسل شعرك لكي تزيل المعجون المستخدم في تثبيت الأسلاك بشعرك.

"
شارك المقالة:
35 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook