مضاعفات فرط التنسج الغير نموذجي في الثدي

الكاتب: رامي -
مضاعفات فرط التنسج الغير نموذجي في الثدي
"

مضاعفات فرط التنسج الغير نموذجي في الثدي.

فرط التنسج اللانمطي هو حالة محتملة التسرطن تؤثر على الخلايا في الثدي. يصف فرط التنسج اللانمطي الخلايا غير الطبيعية المتراكمة في الثدي.

لا يُعد فرط التنسج اللانمطي سرطانًا، ولكن يمكن أن يكون نذيرًا لتطور سرطان الثدي.

المضاعفات

زيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي

إذا تم تشخيص إصابتك بفرط التنسج اللانمطي، فإن خطر الإصابة بسرطان الثدي في المستقبل يزداد لديك.

تعاني النساء المصابات بنمط فرط التنسج اللانمطي من خطر الإصابة بسرطان الثدي مدى الحياة، بمعدل أعلى أربع مرات من معدل إصابة النساء اللاتي لا يعانين من فرط التنسج اللانمطي. ويبقى معدل خطر سرطان الثدي هو نفسه بالنسبة للنساء المصابات بتضخم التنسج اللانمطي والنساء المصابات بتضخم فصيصى لانمطي.

كشفت الأبحاث الحديثة أن خطر الإصابة بسرطان الثدي يزيد في السنوات التالية لتشخيص الإصابة بفرط التنسج اللانمطي:

  • وبعد 5 عامًا من التشخيص،قد يُصاب حوالي 7 بالمائة من النساء المصابات بفرط التنسج اللانمطي بسرطان الثدي. وبعبارة أخرى، من بين كل 100 امرأة مصابة بفرط التنسج اللانمطي، من المتوقع أن يصاب 7 بسرطان الثدي بعد خمس سنوات من التشخيص. ولن يتم تشخيص 93 بالإصابة بسرطان الثدي.
  • وبعد 10 عامًا من التشخيص،قد يُصاب حوالي 13 بالمائة من النساء المصابات بفرط التنسج اللانمطي بسرطان الثدي. وهذا يعني أن من بين كل 100 امرأة مصابة بفرط التنسج اللانمطي، من المتوقع أن يصاب 13 بسرطان الثدي بعد 10 سنوات من التشخيص. ولن يتعرض 87 منهم للإصابة بسرطان الثدي.
  • وبعد 25 عامًا من التشخيص،قد يُصاب حوالي 30 بالمائة من النساء المصابات بفرط التنسج اللانمطي بسرطان الثدي. وبعبارة أخرى، من بين كل 100 امرأة مصابة بفرط التنسج اللانمطي، من المتوقع أن يصاب 30 بسرطان الثدي بعد 25 عامًا من التشخيص. ولن يتعرض 70 منهم للإصابة بسرطان الثدي.

إن تشخيص الإصابة بفرط التنسج اللانمطي في عمر أصغر قد يزيد من خطر الإصابة بسرطان الثدي بشكل أكبر. فعلى سبيل المثال، يبدو أن النساء اللاتي تم تشخيصهم بالإصابة بفرط التنسج اللانمطي قبل بلوغهن سن 45 عاماً، لديهن خطر أكبر للإصابة بسرطان الثدي خلال فترة حياتهن.

ناقشي عوامل خطر الإصابة بسرطان الثدي مع طبيبكِ. حيث يمكن أن يساعدكِ فهم المخاطر في اتخاذ قرارات حول إجراء فحص سرطان الثدي والأدوية التي تقلل من المخاطر.

"
شارك المقالة:
38 مشاهدة
هل أعجبك المقال
0
0

مواضيع ذات محتوي مطابق

التصنيفات تصفح المواضيع دليل شركات العالم
youtubbe twitter linkden facebook